“النصرة” و “الإسلامية” تبدءان حملة ضد المفسدين في ريف حلب

“النصرة” و “الإسلامية” تبدءان حملة ضد المفسدين في ريف حلب

أعلنت كل من “جبهة النصرة” و “الجبهة الإسلامية” عبر بيان رسمي نشروه عن بدئهم لحملة ضد المفسدين واللصوص المسلحين في ريف حلب الشمالي الذين أشغلوا المقاتلين عن الجبهات ضد “الغلاة والنصيرية” على حد قولهم. كما أكدوا على استمرار الحملة ضد كل فاسد ومعتد ودعوا هؤلاء إلى ترك الظلم وإلا “سيُضرب بيد من حديد” كما ذكر في البيان. ودعوا كل شخص إلى مساعدتهم والإبلاغ عن المفسدين واللصوص.
يذكر أن اشتباكات حصلت منذ عدة أيام بين الجبهتين وكتيبة “جامبو” التي فصلتها الجبهة الإسلامية عنها إثر اتهامات وجهت لتلك الكتيبة بالإفساد والسرقة وانتهت الاشتباكات بسيطرة الجبهتين على قريتين كانتا تحت سيطرة الكتيبة على الشريط الحدودي مع تركيا.

اترك رد

إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: