نظام الأسد وراء تفجيرات المعابر في مناطق الثوار

نظام الأسد وراء تفجيرات المعابر في مناطق الثوار

ألقت المؤسسة الأمنية في الجبهة الإسلامية على خلية في المناطق المحررة كانت تابعة لقوات النظام وقد قامت بإيصال سيارات مفخخة إلى القرى المسيطر عليها من قبل الثوار لتفجيرها.
حيث أدلى “مصطفى ديرية” باعترافات تفيد بأنه أخذ سيارة مفخخة من قوات النظام في مدينة إدلب وركنها أمام الجامع الكبير في قرية بنش حيث تم تفجيرها واستشهاد وجرح عدد من الأشخاص.
كما أخذ سيارة مفخخة في قرية معارة النعسان في ريف ادلب وركنها في سوق لبيع المحروقات وتم تفجيرها عن بعد.
كما اعترف “محمد عبد الكريم” بأن “وائل باكير” قد قام بتفجير سيارة مفخخة في معبر باب الهوى في ادلب وسط تجمع للمسافرين كما قام هو بركن سيارتين مفخختين وتفجيرهما في معبر باب الهوى وتفجير سيارتين مففختين أيضًا في معبر باب السلامة في حلب.

 

فيديو اعترافات الشبيحة و الذي بثته الجبهة الاسلامية

الجبهة الإسلامية تلقي القبض على المتورطين بالتفجيرات في حلب و إدلب

اترك رد

إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: